زردشت

يقول (هنري ديڤيد ثورو) : ” النجاح عادةً يأتي لأولئك المشغولون جداً بالبحث عنه”.
لا يمكن للمرء ارتقاء سلم النجاح دون البحث المستمر والمثابرة للوصول إلى طريقه…..
(زردشت) شاب ذو ٢١ سنة … من مدينة (عفرين/حلب) سوريا.
منذ زمن ليس ببعيد أتى (زردشت) إلى هولندا ، (مايقارب العام والنصف) بعد أن هرب من مدينته في شمال سوريا بسبب الحرب إلى تركيا ؛ بينما كان يعمل استطاع أيضاً تحدي نفسه بإكمال دراسته حتى وصل للسنة الأولى من (هندسة المكانيك) في جامعة تركيا.
وقال زردشت :”عند وصولي إلى مطار (سخيبول/امستردام) ، هنا يجب علي تحقيق حلمي وكل طموحاتي بدون أي مسبب يمنع طريقي او يعترضه”.
“لم يكن لدي أي تصور عن الصعوبات التي سوف أواجهها ،للوصول إلى الجامعة وإكمال دراستي …. ومن المؤكد تعلُّم اللغة وإتقانها ؛ ومن ثمَّ بدأت بدراسة اللغة بنفسي خلال فترة تواجدي في (الكامب) وأنا اليوم وصلت لمستوى B2”.
“وحلمي هو أن أدرس العلوم السياسية في جامعة (امستردام)، ومن بعدها إكمال الماجستير بجامعة (سوربون) في (باريس) ؛ من المؤكد أنه حلمٌ صعب ولكنني لطالما آمنت بأنه لا يوجد شيء مستحيل في هذه الحياة”.
“وتعرفت على Edu4u عن طريق (Facebook ) وذلك بسبب بحثي المستمر عن إمكانية الدراسة بهولندا للأجانب والقادمين الجدد ، عِلماً بأنني عرفتهم وتواصلت معهم منذ وجودي في تركيا “.
“ويجب علي الحصول على شهادة الرياضيات B ، والانكليزي (IELTS) و الهولندي B2… وبدأت الكورسات لدى Edu4u الرياضيات والهولندي معاً ….”.
واليوم (زردشت) حصل على شهادة (CCVX) لمادة الرياضيات B بدرجة 10 وهو من الطلاب المتفوقين في المادة.
ورغم تفوقه ومعدله العالي الذي يؤهله لدراسة الافرع الطبية والهندسية ، عند سؤاله لما لاتدرس الطب … يكتفي بالقول :”إنه طموحي و رغبتي الشخصية وأجد نفسي هنا ، وسأقوم بدراسة ماأحب وهذا يكفيني لأراه في القمة برأيي الشخصي طبعاً”.
وخلال الحوار مع (زردشت)…. قال:” انطباعي عن Edu4u باختصار أن خلال السنوات القادمة سيكون أثر EDU4U فعال جداً وعلى وجه الخصوص لجيلنا ، وسوف تعمل ال Edu4u على تأسيس ابناء الجيل بالشكل الصحيح وإيصالهم للهدف وفي كافة المجالات”.
” وأتقدم بالشكر لطاقم ال Edu4u وجميع أستاذة الرياضيات “.
“تجاوزت الآن جزء من الطريق إلى حلمي … وسوف أثابر للحصول على كل من شهادتي (الهولندية و الإنكليزية) للبدء في الجامعة في أيلول ٢٠٢٠ إنشاءالله”.
و ختم زردشت قائلاً :” أحد الأسباب التي دفعتني إلى النجاح ليست الدراسة فقط او الاجتهاد فقط وإنما الحب ، لأن الحب هو اقوى سلاح للتغلب على أي شيء في الحياة وأخيراً وليس آخراً ؛ الثقة بالنفس أيضاً بشرط ألّا تصل إلى مرحلة الغرور….. وأتقدم بالشكر إلى عائلتي وكل الداعمين لي الذين ساعدوني في خطواتي “.
حقيقةً لا يمكن للناجح أن يقول له أحد أنجح وثابر … وإنما هذه الكلمات تنبع من داخله …. ولايمكن بلوغ النجاح بدون أن نحب مانقوم بهِ.
… بقلم Terez
(Visited 6 times, 1 visits today)

Leave A Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *